Arab Wall

روحاني يقول إن الولايات المتحدة وحلفاءها لن يتمكنوا من تركيع الأمة الإيرانية

ANSA Rohani Iranكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن الولايات المتحدة الأمريكية وباقي القوى التي تدعمها لن تتمكن من تركيع الأمة الإيرانية، مؤكدا أن إيران تتابع مسيرتها بقوة. بهذه الكلمات عاد الرئيس روحاني ليعلّق مجددا على قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب القاضي بالانسحاب


من الاتفاق النووي بين الغرب وإيران وفرض عقوبات أمريكية جديدة على الجمهورية الإسلامية. واعتبر روحاني – في تصريحات أوردتها وكالة الأنباء الإيرانية "إيرنا" – أن إيران تتمتع اليوم بموقع خاص بسبب الأوضاع السياسية الراهنة على الساحة الدولية، لافتا إلى أن بلاده ستتمكن من تخطي كل هذه المشاكل بنجاح.

في سياق آخر، أوردت محطة التلفزة الإيرانية الرسمية أن وزير الخارجية محمد جواد ظريف حثّ الاتحاد الأوروبي على الذهاب أبعد من الدعم السياسي للاتفاق النووي مع إيران، والسعي إلى رفع حجم الاستثمارات الأوروبية في الجمهورية الإسلامية. وجاءت دعوة ظريف في أعقاب اجتماعه في طهران يوم أمس الأحد إلى مفوض الاتحاد الأوروبي لشؤون المناخ والطاقة ميغل أرياس كانيت الذي يزور إيران. واعتبر رئيس الدبلوماسية الإيراني أن دعم الاتحاد لبلاده ليس كافياً، وأنه يتعين على بروكسيل أن تتخذ خطوات عملية من أجل تعزيز التعاون الاقتصادي مع إيران وزيادة حجم الاستثمارات. يشار إلى أن المسؤولة عن السياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي فدريكا موغريني ووزراء خارجية بريطانيا، فرنسا وألمانيا جددوا التزامهم في العمل على إنقاذ الاتفاق النووي، والذي أعلن ترامب انسحاب بلاده منه مطلع هذا الشهر.

ننتقل إلى الشأن السوري حيث قررت الإدارة الأمريكية تجميد المساعدات التي تقدمها إلى المناطق في شمال غرب سورية. أوردت النبأ محطة سي بي أس – نقلا عن مسؤولين رفيعي المستوى في واشنطن – وأوضحت أن هذا القرار يعكس رغبة الرئيس الأمريكي في الانسحاب من سورية بعد الانتصار نهائياً على تنظيم الدولة الإسلامية.

©  radio vat.   21.5.2018